We are apologize for the inconvenience but you need to download
more modern browser in order to be able to browse our page

Download Safari
Download Safari
Download Chrome
Download Chrome
Download Firefox
Download Firefox
Download IE 10+
Download IE 10+

رسالة صوتية إلى ثلة من أبناء مدرسة العدل والإحسان بالخارج

بث الإمام المرشد عبد السلام ياسين يوم الأحد 4 ذو القعدة 1432هـ / 2 أكتوبر 2011 رسالة صوتية إلى ثلة من أبناء مدرسة العدل والإحسان المقيمين خارج المغرب الأقصى، جاء فيها:

“أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

أيها الإخوة الكرام أسلم عليكم سلاما حارا، وأسأل الله لكم التوفيق  والسداد. وأسأل الله عز وجل أن يغفر لنا وأن يجعل اجتماعكم هذا مباركا مرحوما.

أبارك اجتماعكم هذا، سائلا الله عز وجل أن يكون دائم على المحبة والصحبة وذكر الله عز وجل والتزلف إليه والتقرب منه سبحانه وتعالى. التعلق بما دون ذلك خطأ في خطأ. التعلق بالدنيا خطأ. التعلق بالدنيا غلط. الذي يبقى ويدوم هو التعلق بجلال الحق سبحانه وتعالى والتزلف إليه والتقرب منه وطلب الزلفى منه وطلب ما إليه المآل.

كلام الناس عادة يخلو من ذكر الآخرة، ويكادون يلقون الآخرة، لاسيما إذا كانوا  يصبحون ويمسون في بلد لا يذكر الله فيه، أو كانوا ممن يجرفهم جارف الجو المحيط بكم.

لذلك ينبغي لكم أن تكثروا من ذكر الله عز وجل، من الاجتماعات على الذكر، على تذكير بعضكم بعضا ما هو الحق؛ الحق هو الله عز وجل وما قرَّب إليه، ومن تاب إليه ومن انتسب إليه من الصالحين والصالحات.

نسأل الله تعالى أن يهب لنا ولكم حسن الخاتمة.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.”