1 مارس 1980..السلطة تصادر العدد الخامس من مجلة الجماعة

1 مارس 1980..السلطة تصادر العدد الخامس من مجلة الجماعة

1 مارس 1980..السلطة تصادر العدد الخامس من مجلة الجماعة

قال عنها الإمام في العدد الأول: هذه المجلة أريد أن تكون منبرا للتعبير وذريعة للتلاقي والتعارف بين رجال الدعوة أجمعين، ما عششت في عقولنا الأوهام إلا للصمت المفروض وما تفرقنا شيعا وطوائف إلا لأننا، كل من جانبه، تبنينا الخلافات المزمنة العميقة الجذور التي فرقت الأجيال التي ضاع في عهدها الإسلام… وقد آن أن ندعو على هذه الصفحات كل من له قلب ينبض بالإيمان إلى الهجرة من عادات الاستسلام والاستقالة إلى مشروع حمل المسؤولية والانضمام إلى المؤمنين، إننا نمد يد الأخوة للمسلمين كافة ونخبر كل من لا يتهم قبل أن يختبر أننا نذرنا أنفسنا لله ننصح للمسلمين ونعمل لا نريد بالنصيحة والعمل رئاسة الدنيا فهي تافهة، نريد درجة الأخيرة، نريد قبل الدرجات وجه الله عز وجل، إننا نحمل أنفسنا على مسلك الاستقامة، ونريد أن تكون الاستقامة شرطا في من هاجر إلينا…)

لقراءة العدد الحامس من المجلة على موقع سراج المرجو الضغط على الرابط…http://siraj.net/

ملحوظة مهمة

يجدر التذكير بأن سياق موضوعات الكتابة في مجلة الجماعة كان يفرض استحضار الواقع الدولي آنذاك والظروف الخاصة بالمسلمين، فتجد حضور الفلسفة الماركسية، والاحتلال السوفييتي لأفغانستان، وسجون جمال عبد الناصر في مصر، والنزاع الإيديولوجي والمسلح بين القطبين الكبيرين وقتذاك: الاتحاد السوفييتي والولايات المتحدة الأمريكية، وانتصار الثورة الإيرانية وما شكلته من بريق تحرر للمستضعفين، ومناقشة شعارات القومية العربية والفكر الشيوعي، وعلمانية أتاتورك، ونفاق الحكام العرب، وتقاعس العلماء…الخ لذلك نجد الإمام رحمه الله وفي سياق تحليل الأوضاع السياسية والاقتصادية والتعليق عليها، يثني على الحركات التحررية من الاستعمار الأجنبي (أفغانستان) أو من الاستبداد السياسي (إيران)، دون أن يمنعه ذلك من نقد التجربتين الإيرانية والأفغانية فيما بعد.

أضف تعليقك