We are apologize for the inconvenience but you need to download
more modern browser in order to be able to browse our page

Download Safari
Download Safari
Download Chrome
Download Chrome
Download Firefox
Download Firefox
Download IE 10+
Download IE 10+

سيرة الإمام عبد السلام ياسين رحمه الله

1928 - 2012

الإمام عبد السلام ياسين

عالم مجدد من سلالة شريفة وعرق طيب. حفظ القرآن الكريم صغيرا، ونهل من العلوم شابا، وطلب الكمال الإيماني والخلقي كهلا، واستغرق عمره كله في التقرب إلى الله تعالى تعبدا وجهادا دائبا لتربية أجيال من الرجال والنساء على سلامة الفطرة وحسن الخلق وسعة العلم ودوام الصبر وأدب الحوار والاختلاف، تطلعا إلى الإحسان، وحرصا على العدل بين بني الإنسان.

الإحسان

ليس الإحسان معنى عام الدلالة بعموم المدلول اللغوي، بل الإحسان غاية الغايات ومحط نظر ذوي الهمم العالية من الرجال. درجة ثالثة بعد الإسلام والإيمان، فوقهما، بناء عليهما لا تحليقا، لا إيمان بلا إسلام، ولا إحسان بلا إيمان.

العدل

يتصدر مطلب العدل كل المطالب في البرامج السياسية الجادة. والعدل الذي أمر الله به -إقامتُه والتهييء لقيامه- أهم ما تتطلع إليه الأمة المسلمة وتشرئب إلى تحقيقه طوائف الأمة المستضعفة في الأرض، أمة الإسلام.

تنوير المؤمنات

عِقد إيمانكِ أيتها المؤمنة الحرة من الشرك الجلي والخفي ينْتثر، وجذوة إيمانك تخبو وتندثر، إن لم تنتظم خطرات نفسك وخلجات قلبك، وعبادة جوارحك في سلك نوراني يُنير الحَلَك، ويرفعك من مهاوي الدوابية إلى طهر الملك.

المنهاج النبوي

جاءت رسالة الإسلام منهاجاً كاملاً تحمل مشروع تغيير، يستهدف الإنسان والمجتمع والعالم. التربية اقتحام العقبة التي تمثل مفهوماً قرآنياً محورياً في القضية الجهادية برمتها. اقتحام العقبة إلى الله، هو سير العبد بإرادة مشتاقة إلى الله، وسير الجماعة المجاهدة إلى موعود الله جوساً خلال ديار الباطل العاض والمنكر الجبري. سيرها اقتحاماً وصبراً وجهاداً وصدقاً.

ثم قيض الله تعالى له رجلاً عالماً مجاهداً أشرق معه نور الهداية الأولى في حياته. وكان الرجل هو العلامة محمد المختار السوسي، والذي أسس بعد رجوعه من مدينة فاس مدرسةً في الحي ذاته الذي كان به بيت الطفل عبد السلام.

كان الطفل يدرج مع الصغار بين أيدي تلامذة العالم السوسي، يلقنونهم كُنه العلم ويعلمونهم القرآن الكريم ثم شيئا فشيئا ومنذ السنوات الأولى صاروا يلقنونهم أيضا مبادئ اللغة العربية. فكان ذلك التكوين المزدوج يومئذ جديداً على الناس إذ المعهود أن المدرسة القرآنية لم تكن تلقن إلا القرآن الكريم حتى يحفظه المتعلم.

مايو 8, 1962

الأستاذ عبد السلام ياسين بالمدينة المنورة صحبة الأستاذ عبد المالك الشباني أثناء تأدية مناسك الحج ماي سنة 1962.