سيدي علي سقراط..الموعد الله

سيدي علي سقراط..الموعد الله

3شيعت جموع غفيرة من ابناء جماعة العدل والاحسان والمتعاطفين معها عصر اليوم الأحد 18 محرم الحرام 1437 الموافق لفاتح نونبر 2015 المشمول بعفو الله، الحاج علي سقراط الذي لبى نداء ربه فجر يومه. 

وقد أقيمت صلاة الجنازة على الفقيد في مسجد باب دكالة الكبير القريب من بيته، لتتوجه الجموع بعدها في جو مهيب إلى مقبرة الشهداء بباب دكالة حيث ووري الثرى.

6وبعد انتهاء مراسيم الدفن، ألقى الأستاذ محمد عبادي، الأمين العام لجماعة العدل والإحسان، كلمة في جموع المشيعين ذكر فيها بخصال الرجل الرباني الكبير، الذي نصر دعوة الله في وقت خنس الناس،  وقال كلمة الحق في وقت عز فيه من يقولها، ومما ذكره في كلمته انه ورغم  تقدم سنه، كان يحرص على حضور مجالس الخير التي كان يحمل اليها حملا.  كما ذكر أنه كان رابع أربعة مع الإمام ياسين رحمه الله ورفيقيه محمد العلوي وأحمد الملاخ رحمهم الله جميعا.  ثم ذكر الحاضرين بضرورة الاستعداد للقاء الله، قبل أن يختم كلمته بالدعاء للفقيد بالرحمة ولأهله بالصبر والسلوان.

4ولقد كان الحاج سقراط رحمه الله صديق طفولة الإمام ياسين رحمه الله ورفيق دربه في الدعوة والجهاد، وأحد مؤسسي جماعة العدل والإحسان وأعضائها الأوائل. وواحدا من أطر التربية والتكوين. رحمه الله رحمة واسعة.

2

 

أضف تعليقك